"وردٌ حازم" رواية جديدة للكاتبة الفلسطينية هبة حسين ريان    تكريم الشاعر المتوكل طه في افتتاح فعاليات أسبوع الكتاب    مواجهات في قرى مدينة القدس    نشطاء من الخليل ينضمون للاضراب عن الطعام ‪‪    هكذا يضغط الاحتلال على الأسرى المضربين    الحنين إلى الأوطان في شعر المهجريين    إعادة إصدار الجزء الأول من كتاب "بلادنا فلسطين"    مرسم محمود بدارنة يجسد رواية نكبة فلسطين بـ 700 لوحة    من أجل عقلنة مفاهيمنا الثقافية    إلى أسرانا مع التّحيّة
اليوم : 2017/04/29
القدس في29/4
  متابعات ثقافية
نشاطات المؤسسة
ندوات وأمسيات
مهرجانات ومؤتمرات
معارض فنية
إصدارات
آداب وفنون
الشعر
القصة والرواية
المسرح والسينما
الفنون التشكيلية
أدب النكبة
أدب الأسرى
المقالة
قضايا وآراء
من وحي القرآن
أعلام وعلماء
أحسن القَصَص
الشباب والإبداع
الشعر
النثر
الفنون التشكيلية
أدب الأطفال
قصائد للأطفال
قصص للأطفال
أطفال مبدعون
 
كيف ترى نهاية اضراب الكرامة





نتائج التصويت تصويتات سابقة
الشعر ، واحة الإبداع الشبابي 
قريتي..
بقلم الطالبة: أمل بلاسمه

 قريتي،،، لحروف اسمك نبض مختلف ... لوحة فنية جميلة مرسومة بإتقان ... وحروفي سأجمعها لأجعل منها كلامات تلونها بإبداع ... سأبدأ لوحتي بذكر اسمها ... فرخه الحبيبة ... لكي مني ألف سلام وسلام... سألون لوحتي بكلمات رقيقة مفعمة بالإحساس والمشاعر ... أولها بداية يوم جديد مع إشراقه شمس الصباح من جديد ... شمس ساطعة اشراقتها زاهية تنير الدرب الذي كان يخيم عليه الظلام قبل فترات قصيرة ... تشعرك بالراحة منذ رؤيتها من مشرقها ... وتاليها رؤية سكانها البسطاء ... همهم رعاية أرض من الخراب لكي يزرعوها ويأكلوا من خيراتها ... هندام بسيط ... وحلم بسيط ...
،،، قريتي لو نظرت إلى بيوت قديمة لوجدت طعم الأصالة والشموخ والعزة ... مصنوعة من حجارة اسمنت مصفوفة بانتظام كل حجر له حكاية تليق به ... حكاية يرددها كل بيت من داخله ... لو دخلت وتمعنت به لرأيت كيف يكون سقفه الدائري والشكل الجميل ... لو نظرت إلى أعمق وأعمق لرأيت جبال يزينها أشجار الزيتون والقليل من أشجار السرو... جبال أجمل من طبيعة خلابة بوجود عيون الماء بين تلك الصخور ... مياه جارية في مناطق بعيدة بقدرة الله ... منظرها يجعلك تبتسم لا إراديا ... يجعلك تفكر كثيرا ... مياه خالية من الشوائب مذاقها جميل ومختلف ...

 

،،، قريتي عام يتلو عام تحقق ازدهار جميل وتقدم أجمل ... والسبب يعود لوقوف الأهالي بجانب بعضهم البعض.. يدا بيد وصوت واحد...

 

لكي تحلو لوحتي أضفت عليها بأن هناك الكثير من الأجيال الشابة هدفها الوصول إلى مراحل متقدمة من العلم ...

 

لم أتكلم عن غروب الشمس فهو مثل شروقه جميل ... إلي حد الجنون ، تقف لترى الشمس تختفي وتغيب ... تذهب خلف جبال بعيدة لتطل على بلدة أخرى ...

 

،،، يأتي القمر ينير السماء والأرض ... وترى النجوم تزين السماء كأنها قلادة مليء باللمعان ... ترتديه امرأة ذاهبة إلى حفل كبير يشع حول عنقها ...

 

هكذا هو المساء تتناثر النجوم بأشكال رائعة ... لو تمعنت النظر فيها ل سرحت إلي خيال بعيد ... وأخذتك إلي الأفق ... ل نسيت الهموم والأحزان ...

 

#بلدتي_جميلة_والكثير_فيها_أجمل ...


المصدر : https://www.maannews.net/Content.aspx?id=876680
عدد القراءات : 207
2016-11-16
إلى الأعلى إرسال لصديق PDF طباعة إضافة تعليق
 
 
© جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة القدس للثقافة والتراث